عقدت اللجنة الوطنية لمبادرة الأمن والأمان على الإنترنت اجتماعها الدوري وذلك بحضور ممثلي شركاء المبادرة، وقد تم عقد اللقاء بتاريخ 17/7/2018 في مقر شركة جوال في مدينة رام الله.

حيث مثل جامعة النجاح كل من د. سائدة عفونة و أ. خالد مفلح، أ. علاء ناصر، و أ. جلال خضر ممثلاً عن مؤسسة سوا، و أ. إياد دويكات ممثلاً عن مجموعة الاتصالات الفلسطينية و أ. بشرى صبيحات من وزارة التنمية الاجتماعية، و أ. عفاف أبو ديّه و أ. علا عسالي من مؤسسة الرؤيا العالمية، و أ. نسرين رشماوي ممثلة النيابة العامة، و أ. إبراهيم أبو بكر من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و أ. سامر الهندي ممثل جهاز الشرطة الفلسطينية.

وقد قدمت د. سائدة عفونة ملخصاً عن سير العمل على المنصة الإلكترونية للمبادرة، من حيث المحتوى المقدم وإحصائيات تفاعل الزوار، وما يتم العمل على إنجازه للمرحلة القادمة.

مبادرة_الأمن_والأمان_على_الإنترنت_تعقد_اجتماعها_الدوري_وتعمل_على_توسيع_شراكاتها_بالمجتمع_الفلسطيني

 

وقد تم مناقشة سير العمل على إنتاج المادة التثقيفية التي يجري العمل على إعدادها ضمن منهاج التدريب لمختلف الفئات المستهدفة، حيث تهدف المبادرة لرفع التوعية المجتمعية بما يخص الأمن والأمان على الإنترنت سواءً لطلبة المدارس أو الجامعات أو أولياء الأمور.

وقدم ممثل مؤسسة سوا ملخصاً لعمل المؤسسة وإنجازاتها الأخيرة بما يتعلق بأهداف المبادرة واعتمادها كممثل معتمد لشركة فيسبوك بما يتعلق بالأمن والأمان على الإنترنت.

وتمت مناقشة عدة أجندة تخص المرحلة القادمة للمبادرة، منها فكرة تنظيم نادٍ صيفي توعوي للأطفال للأعمال 5-15 سنة، والتحضير لعقد شراكات مع الصحفيين للعمل على نشر أفكار المبادرة والتوعية بشكل أوسع.


عدد القراءات: 43