الإدمان على التكنولوجيا وخدمات الإنترنت والهواتف النقالة بشكل خاص هو حالة مرضية ناتجة عن التعلق الشديد بهذه الخدمات وقضاء ساعات طويلة في استخدامها لدرجة قضاء أوقات فيها على حساب الأوقات المخصصة لعناصر الحياة الأخرى كالنوم والطعام والراحة واللعب والدراسة


الإدمان على الإنترنت والهواتف النقالة أصبح ظاهرة منتشرة بكثرة مع انتشار أجهزة الكمبيوتر المشبوكة مع الإنترنت وكذلك انتشار أجهزة الهاتف النقالة ولا سيما الحديثة منها أو الذكية. ويتسبب الإدمان بالكثير من المشاكل الصحية والنفسية والاجتماعية واضطراب النوم والتراجع الدراسي والعصبية والملل. وينتج الإدمان عادة عن الفراغ في الحياة العادية فيلجأ الأطفال إلى قضاء وقت فراغهم على الشبكة أو على الهواتف النقالة، أو قد ينتج عن الحرمان فيحاول الأطفال تعويض حرمانهم الواقعي من خلال وسائل افتراضية. وفيما يلي أشكال الإدمان الناتج سواء عن الفراغ أو الحرمان:

  • الإدمان على الألعاب الإلكترونية التنافسية على الكمبيوتر
  • الإدمان على مشاهدة المواد الإباحية
  • الإدمان على التعارف والشبكات الاجتماعية وتكوين العلاقات والدردشة
  • الإدمان على مشاهدة الأفلام والمباريات والتصفح العشوائي
  • الإدمان على ألعاب الأجهزة النقالة
  • الإدمان على التراسل عبر الرسائل القصيرة بالنقال sms وكذلك الرسائل المصورة mms

 

المؤلفون

إياد دويكات

عضو اللجنة العليا لمبادرة الأمن والامان على الإنترنت. مدير دائرة الاتصال الداخلي – مجموعة الاتصالات الفلسطينية


عدد القراءات: 69